مشاركي رالي “موسكو الدوحة” يصلون الى قطر

Rally

الدوحة – المفكرة الاقتصادية

وصل المشاركين في رالي “موسكو الدوحة” إلى دوحة الخير، في أول إنطلاقه له على المستوى العالمي، والتي كانت بدايته من موسكو بتاريخ 18 ابريل 2019 ولمدة عشرين يوماً وصولاً إلى الدوحة، حيث ضم 11 فرداً من بينهم الطالب القطري أحمد يوسف الهيل.

وقد رحب سعادة السيد فهد بن محمد العطية سفير قطر إلى جمهورية روسيا الاتحادية، والسيد حسن عبد الرحمن الإبراهيم مساعد الأمين العام للمجلس الوطني للسياحة، بالمشاركين الذين حطوا رحالهم في قطر خلال حفل استقبال أقيم على شرفهم للاحتفاء بالإنطلاقه الأولى لرالي “موسكو الدوحة” في عالم الراليات بحضور كبار الشخصيات ونخبة من وسائل الاعلام.

في هذه المناسبة قال سعادة السيد فهد بن محمد العطية – سفير دولة قطر إلى جمهورية روسيا الاتحادية:” يسعدني أن أرحب بالمشاركين في رالي “موسكو الدوحة” في قطر، والذي خاض تجربته الأولى والفريدة من نوعها، معلنيين بذلك عن إطلاق هذا الحدث السنوي الذي سيضع بصمة على خارطة الراليات العالمية”.

من جانبه قال السيد حسن عبد الرحمن الإبراهيم، مساعد الأمين العام للمجلس الوطني للسياحة :” بداية أود أن أرحب بالمشاركين في رالي (موسكو الدوحة)، الرالي الأول من نوعه، والذي يدعم السياحة الرياضية، أحد المجالات الأربع الرئيسية التي حددتها الإستراتيجية الوطنية لقطاع السياحة 2017 2023 لتحقيق أهداف النمو والتطوير في القطاع السياحي. لقد استطعنا أن نعزز مكانة دولة قطر خلال الأعوام الماضية كوجهة سياحة رياضية مفضلة، حيث تتجه إليها أبصار المهتمين من مختلف أنواع الرياضات، والتي تعتبر أحد عوامل الجذب السياحي الذي يعمل المجلس الوطني للسياحة على تعزيزها وزيادة تنوعها طبقاً لإستراتيجيته في تسليط الضوء على ما تتمتع به قطر من إمكانيات ومرافق لا مثيل لها في المنطقة، واليوم نقطف أحد ثمار تلك الجهود”.

في السياق ذاته قال ألكسندر كوروبكو رئيس طاقم التصوير من شركة “راشن آور” :” أود أن أتوجه بالشكر إلى دولة قطر على حفاوة الاستقبال التي حظينا بها منذ لحظة وصولنا إلى الدوحة، والشكر موصول إلى سفارة دولة قطر في روسيا ممثلة بسعادة السيد فهد بن محمد العطية سفير دولة قطر إلى جمهورية روسيا الاتحادية، والسيد حسن الابراهيم مساعد الأمين العام للمجلس الوطني للسياحة، على دعمهم لانطلاق رالي “موسكو الدوحة”، الذي بدون دعمهم ومساعدتهم لما تمكنا من تحقيق هذا الانجاز”.

وأضاف :” شارك في النسخة الأولى من رالي “موسكو قطر” 11 شخصاً بينهم الطالب القطري أحمد يوسف الهيل، ونسعى للترويج لهذا الرالي على المستوى العالمي ليكون حدثاً رياضياً سنوياً على خارطة سباق الراليات العالمي”.

وتوزع المشاركين في النسخة الأولى من رالي “موسكو الدوحة” على 3 سيارات من طراز “أواز” الروسي الشهير المعروف بقدراته العالية على المسالك والطرقات الوعرة، وبعد الانطلاق من موسكو، مر الموكب في العديد من المدن المهمة مثل كيرسك، وفولغوغراد، وإيليستا، وماخاتشكالا، وديربينت، وباكو، وطهران، وأصفهان، وشيراز. ليأخذ بعدها المسلك البحري من بوشاهر إلى الرويس ليحط رحاله أخيراً في الدوحة.